الحريرى يناقش مع بابا الفاتيكان أوجه مساعدة لبنان للخروج من أزماته



التقى قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان صباح اليوم في القصر الرسولي بالفاتيكان، رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، وتم التطرق إلى العلاقات التاريخية بين الكرسي الرسولي ولبنان والدور الذي يمكن أن يقوم به الفاتيكان لمساعدة لبنان على مواجهة الأزمات التي يمر بها”.وفق ما أعلن المكتب الإعلامي للرئيس سعد الحريري في بيان نشرته الوكالة الوطنية للإعلام.


وفي ختام اللقاء، قدم الرئيس الحريري للحبر الأعظم هدية تذكارية عبارة عن عمل فني بعنوان القديس جاورجيوس والتنين، انجزه مسيحيون فلسطينيون من الجيل الثالث في كولومبيا. وقد شارك في حضور اللقاء الوزير السابق غطاس خوري والمستشار باسم الشاب.


وكان رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري قد وصل مساء أمس إلى روما للقاء قداسة البابا فرنسيس ووزير الدولة (رئيس الوزراء) الكاردينال بيترو بارولين.


وكان في استقباله بالمطار سفير لبنان في الفاتيكان فريد الخازن وسفيرة لبنان في روما ميرا الضاهر والسفير البابوي في لبنان المونسنيور جوزف سبيتاري.


تأتى هذه الزيارة بعد أيام من زيارة قام بها الحريرى إلى موسكو، وتصدر ملف تشكيل الحكومة اللبنانية مكالمة هاتفية استمرت 50 دقيقة بين رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تناول خلالها الجانبان مجمل الأوضاع في لبنان والمنطقة.


وتركز اللقاء على موضوع الأزمة الحكومية في لبنان، وتم التشديد خلاله على ضرورة تشكيل الحكومة الجديدة بأسرع وقت ممكن، كما تطرق إلى آفاق التعاون بين لبنان وروسيا في مجال مكافحة جائحة كورونا وإمكانية تزويد روسيا للبنان بكميات من اللقاح اللازم.


وكشفت المصادر التي لم يحدد البيان طبيعتها، أنه تم التفاهم على مواصلة البحث بين الجانبين الروسي واللبناني للاستفادة من دعم موسكو في مختلف المجالات، وتسهيل الأرضية أمام الشركات الروسية للاستثمار في لبنان والشركات اللبنانية للاستثمار في روسيا.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*