حزب القوات اللبنانية يعلن فوزه بـ20 مقعدا والتيار الوطنى يحصل على 16

[ad_1]


قالت رئيس المكتب الصحفي لحزب القوات اللبنانية، لرويترز، في ساعة مبكرة من صباح الاثنين، إن الحزب حصل على ما لا يقل عن 20 مقعدا في الانتخابات البرلمانية اللبنانية فيما يعد فوزا مهما للفصيل الذي يعارض بشدة حزب الله.


وقالت أنطوانيت جعجع، إن هذا العدد يمكن أن يرتفع أكثر وإنه مع وجود حلفاء من الطوائف والأحزاب الدينية الأخرى يمكن للجبهة اللبنانية أن تشكل “أكبر كتلة برلمانية” في المجلس المؤلف من 128 مقعدا.


وتأسس حزب القوات اللبنانية خلال الحرب الأهلية اللبنانية التي استمرت 15 عاما، ودعا مرارا حزب الله المدعوم من إيران إلى التخلي عن ترسانته من الأسلحة.


وكان حزب القوات اللبنانية قد حصل على 15 مقعدا في انتخابات 2018.


فيما قال رئيس الجهاز الانتخابي لحزب التيار الوطني الحر، لرويترز، إن الحزب المتحالف مع حزب الله، حصل على ما يصل إلى 16 مقعدا في الانتخابات البرلمانية التي جرت الأحد، ليخسر بذلك عدة مقاعد عن الانتخابات السابقة.


في السياق ذاته أفاد مندوب “الوكالة الوطنية للاعلام” بأن النتائج الأولية غير الرسمية الصادرة عن ماكينات اللوائح الانتخابية، وبنتيجة فرز 540 قلم اقتراع من أصل 590 قلما، أظهرت فوز تسعة مرشحين على لائحة “الأمل والوفاء”، هم النواب الحاليين : حسين الحاج حسن، غازي زعيتر، علي المقداد، إبراهيم الموسوي، وإيهاب حمادة عن المقاعد الشيعية، والمرشحين السنيين ينال صلح وملحم الحجيري، والمرشح عن مقعد الروم الملكيين الكاثوليك سامر التوم.


وفاز بالمقعد الماروني النائب الحالي أنطوان حبشي.


وسادت احتفالات الابتهاج بالفوز في بعلبك من مناصري الثنائي الشيعي، وفي بلدة دير الأحمر من محازبي “القوات اللبنانية“.


 


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*