كامالا هاريس تؤكد التزام واشنطن تجاه منطقة جنوب شرق آسيا

[ad_1]


أكدت نائبة الرئيس الأمريكي، كامالا هاريس،يوم الجمعة، التزام بلادها تجاه منطقة جنوب شرق آسيا على المدى الطويل.


وقالت هاريس في كلمة أمام قادة رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان” خلال غداء عمل في وزارة الخارجية: “تدرك إدارتنا الأهمية الاستراتيجية الحيوية لمنطقتكم، وهو دور سينمو مع الوقت”، مضيفة: “كدولة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، ستكون الولايات المتحدة حاضرة وستستمر في الانخراط في جنوب شرق آسيا لأجيال مقبلة”.


ويعتزم الرئيس جو بايدن إلقاء كلمة أمام القادة في وقت لاحق الجمعة بعد دعوتهم ليلة الخميس إلى البيت الأبيض لحضور مأدبة عشاء.


وكان بايدن قد أعلن بعد تولي منصبه أن أولويته في السياسة الخارجية ستكون المنافسة العالمية مع الصين التي تجاوزت الولايات المتحدة لتصبح الشريك التجاري الأكبر لدول جنوب شرق آسيا، إضافة الى الحزم الذي تبديه بكين في ما يتعلق بالنزاعات الإقليمية في المنطقة.


وخلال القمة تعهدت إدارة بايدن اطلاق مبادرات جديدة بقيمة 150 مليون دولار تشمل دعم الأمن البحري ونشر خفر السواحل الأمريكيين في مياه جنوب شرق آسيا للمساعدة في مكافحة الصيد غير الشرعي وانتهاكات أخرى.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*