وزير الخارجية الموريتانى يبحث المستجدات الإقليمية والدولية مع سفير الاتحاد الأوروبى

[ad_1]


بحث وزير الخارجية الموريتاني محمد سالم ولد مرزوك، في نوكشوط، مع السفير رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي جونس جويليم العلقات الثنائية.


 


وذكرت وزارة الخارجية الموريتانية أن اللقاء تناول مختلف مجالات التعاون المثمر بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي وسبل تعزيزه، كما تطرق الجانبان للمستجدات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.


 


فى سياق مختلف، أفرج القضاء في نواذيبو الموريتانية فى وقت سابق عن المدون الشهير حميدة عبيد الله بعد 6 أشهر قضاها فى السجن بسبب تسجيلات صوتية وجه فيها انتقادات حادة للرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى، وفقا لروسيا اليوم.


وأكمل المدون الموريتاني فترة ستة أشهر في سجن المدينة، شهران منها صدرت عن الغرفة الجزائية بمحكمة الولاية قبل أن تضاعف محكمة الاستئناف الحكم مرتين ليصل إلى 6 أشهر كاملة.


وتعد أطول فترة محكومية يقضيها شخص بسبب آرائه أو بسبب تسجيلات صوتية وفيديو ينتقد فيها المسؤولين في موريتانيا.


وكان قد تم إحالة ولد عبيد الله إلى السجن بعد إدانته بجنحة إهانة رئيس الجمهورية وسبه، وهي أول مرة يسجن فيها مواطن موريتاني بهذه التهمة.


وجاء قانون الرموز وفرض احترام هيبة الدولة المثير للجدل ليسمح بملاحقة الأشخاص بسبب انتقادهم للمسؤولين أو المساس بحياتهم الخاصة ويقر فترات من السجن النافذ والغرامة.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*